Saturday, June 23, 2007

وقفة المدونين و تحفظ على سلوك الإخوان

حضرت وقفة المدونين يوم الأربعاء الماضي كانت لجنة الحريات بالنقابة قد أعدت لتلك الوقفة من أجل حرية الراي و التعبير و حرية المدونين خاصة في التعبير عن أراءهم دون التعرض لهم أو حبسهم كما حدث مع عبد الكريم نبيل و عبد المنعم محمود و بعد الوقفة كانت هناك ندوة تحدث فيها بعض المدونين من كل الإتجاهات عبد المنعم محمود و علاء و انا و إبنة حسن مالك خديجة التي بدأت التدوين بعد إعتقال والدها أحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وتحدث أيضا أحد أساتذة الجامعة الذي قام بعمل بحث عن موضوع التدوين و المدونين
الوقفة الإحتجاجية على سلم النقابة رفعنا بها شعارات تتحدث عن الحرية و لأول مرة كان معنا مدونين من الإسلاميين إذا جاز هذا التعبير أو ربما ينتمون للإخوان المسلمين و رفعوا شعارات الحرية و حرية التدوين و كانوا يهتفون و إن كان لدي تحفظ على عمل "إتجاه" أو فرقة او جماعة تسمى " المدونين" حيث كانت بعض الهتافات تبرز المدونين مثلا كأنهم حزب أو جماعة أو ما شابه .
أعتقد أن المدونين أقوياء بوجودهم في كل مكان و إختلافهم و عدم إنتماءهم لتيار واحد و عدم وجود خصائص أو شروط يجب توافرها لتكون مدون التدوين هو أنك تكون عايز تدون و تكتب بحرية في أي حاجة و كل حاجة أن تقول و تكشف عن أشياء أنت ترى أنك تريد أن تتحدث عنها
و التدوين ممكن يكون في الفن في السياسة او حتى اللا شيء
التدوين السياسي هو الأكثر شهرة بين المدونات و معظم المدونين السياسيين ناشطين و لكن برضة أرجع اقول ان قوة المدونين الناشطين تكمن في عدم إنتماءهم لجماعة واحدة و اللامركزية التي يعملون بها هي مصدر قوة ووجودهم في جماعة منظمة مثلا لها رئيس أو قيادة او ما شابة يمكن أن يجعل منهم فريسة سهلة للنظام الحاكم و الذي يخشى و بيترعب من أي تجمع و يعتقد دائما ان التجمع خطر أما في حالة المدونين فالتجمع قد يفقدهم القوة و التميز
المهم عشان مارغيش كتير معظم المدونين يتفقون على وجودنا كده زي ما إحنا و مهمتنا الأساسية نقل الحقيقة وكشف و فضح كل ما هو إنتهاك و الوقوف أمام الظلم و التعسف بكل أشكاله و الدفاع عن أي سجين راي بغض النظر عن إتفاقنا أو إختلفنا معه في الرأي ... أخير يجب أن أقول أنني لم يعجبني ما فعلة أنصار التيار الإسلامي في الوقفة عندما أنهو الوقفة بنشيد من أناشيد الإخوان أو لا أدري من أناشيد مين لكن كان نشيد يتحدث عن المسلمين و الإسلام و هذا لا يليق في وقفة جئنا فيها جميعا من أجل الحرية حرية الكلمة للجميع مسيحي و مسلم و يهودي و أي مله

16 comments:

علاء said...

سلام عليكم

يا أستاذة شاهيناز
هاتكلم عن نقطتين:
اولا بالنسبة للمؤتمر فهو كان بيتكلم عن حرية الصحافة و التدوين و أعتقد ان المدونين غير المسيسين يعني اللي ملهومش في السياسة يعني الفن و الشعر و الطبيخ أو حتى بتوع اللاشيئ مش هيلاقوا أي تضييقات أمنية أو غيره
لأنهم ببساطة لا يمسون من يضيقون الحرية

ثانيا باانسبة للهتف و النشيد
أنا اللي كنت باهتف و انا اللي اقترحت النشيد

بس و الله العظيم قعدنا حوالي عشر دقايق نلف على الناس عشان حد يقترح علينا نشيد أو اغنية وطنية نقولها
و محدش قال حاجة

انا فعلا اعترف ان النشيد اخواني لكن بما اني من الاخوان فده كان اقتراحي انما صدقا أنا بحثت عن غيره لكن لم أجد صدى من الناس و بالطبع أنا اصلا مش كنت حافظه
بس اغلب الشباب كانوا حافظينه

و على فكرة قبل النشيد ما يتقال انا استشرت الاستاذ عبد القدوس و وافق

انا مع رأيك لكن ساعتها الوضع يختلف لعدم وجود بدائل

ثم على فكرة آخر نشيد كان بتاع كفاية كفاية
سلام حركة كفاية :)
و الله حضرتك نسيتي :)

تحياتي لكي

wa7da masrya said...

شكرا يا علاء على توضيحك لكن ده لا يمنع ان النشيد لم يكن مناسب في تلك الوقفة و بالنسبة لنشيد كفاية فكما قال لي صاحب فكرة نشيد كفاية بعد نشيد الإخوان انه إضطر ان يرد بنشيد كفاية عشان يعمل توازن للموقف و أنا في رأيي كان ممكن الوقفة تنتهي من غير أنا شيد أحسن :)

يساري مصري said...

انت جبتي المفيد
بجد الجو الاخواني اللي كان فيه المؤتمر جعلني اشعر بالاشمئزاز

بدايتاً من الوقفه
و هتاف إحنا مين إحنا مين إحنا المدونين

ممكن حد بقى يقولي انتوا ميين يعني المدونين دي ايه يعني وظيفتكم و لا حزبكم و لا ايه يعني
مع الاعتراف اني مدون يعني واحد بيكتب اللي عايزه على الشبكه العنكبوتيه

طبعا النشيد الغريب دا اللي خلاني اهرب من مكان الوقفه اصلاً
و الجو الاخواني اللي كان فيه المؤتمر

و امر آخر المدون و الاخ الفاضل عبد المنعم لم يتم إعتقاله لكونه مدون كما قيل
بل تم إعتقاله لإنتمائه لجماعة الاخوان المسلمين المحظوره

مدونه انا بحبك يا مصر said...

انا بصراحه مع كلام علاء له
لانى انا وكان معايه اكثر من 6 مدونين مفهمش واحد اخوان كلنا غير مسيسين
بس المشكله هى ان المدونين اليسارين همه الى مجوش وباعه القضيه علشان كدة انت كنتى حسه انك لوحدك وانى الى رفع كلمه المدوين همه المدونين الاسلامين عموما او الغير مسيسين بس بصراحه احنا كنا مسجمين مع الاخوان ومع الغير مسيسين ومع المدونين الاجانب الذى كانه موجدين
احمد الجيزاوى

عصفور طل من الشباك said...

مش عارفة المشكلة فين
ممكن تعملوا كذا هتاف وكذا نشيد وبكدة تبينوا إنكم برغم اختلافكم على قلب رجل واحد اللي هو الحرية ومعارضة الظلم والفساد
وبلاش دايما نمسك في الحاجات الصغيرة دي
تحياتي

Anonymous said...

حتمية النشيد
معذورة واحدة مصرية فهي لا تعلم شيء عن حتمية النشيد فالدنيا مش هيطلع عليها شمس تاني يوم لو -- و يا للهول -- إنتهى اللقاء بدون نشيد

و بعد عشرة دقائق يبحث عن نشيد عند الحاضرين (ولم يلاحظ سخافة الفكرة و إنهم لم يستجيبوا له) فبدل ما ينتهي و يتنازل ... قرر إنقاذ الكوكب و البشرية جمعاء و إستخدام أي نشيد و السلام .. المهم المهم النشيد

Anonymous said...

شاهيناز....كلمتك عجبتني جدا جدا ف المؤتمر وكانت من القلب فوصلت للقلوب واتأثرت جدا وانتي بتحكي عن يوم زيارتك لكريم


انا معاكي في رأيك وفعلا بلاش حكاية اسلامي وغير اسلامي وقوتنا في عدم تصنيفنا

انا ملحقتش الوقفة وجيت ع المؤتمر واتفق معاكي في ان الوقفة كانت تنتهي من غير نشيد خالص

انا شاب من شباب الاخوان بس رأيي من رأيك تماااااااااما

وفرصة سعيدة جدا اني اسمع كلمتك ف المؤتمر وتحياتي ليكي يا شاهيناز

علاء said...

الأخ المشمتز ده
سؤاااااال
سيادتك كنت فين لما كنا بنهتف و بنتحايل على الناس تألّف هتافات
و محدش بيألف غيري أنا و الجيزاوي و منذر
و بقيت الناس مطنشة و لا كأنها موجودة
و جاي دلوقتي تقول مش عاجبك

و لا انتا سيادتك بتستنى لما المولد ينفض و تقعد تشمئز
عجايب

Anonymous said...

معلش متزعلش
أنا أسف عشان تعليقي دايقك مكنش قصدي بس أنا عبرت عن وجهة نظر في الهتافات و سياسات الإحتواء بدون النظر لإنطباق الحالة و القصد أم لا
و كمان مكنتش موجود

Anonymous said...

أستاذة شاهيناز
أشكر على وجهة نظرك هذه وعلى شجاعتك
مع اختلافي في كل ما قلتيه باستثناء نقاط قليلة

hapasa said...

أنا فخور فعلا انى مدون مش مسيس
واتمنى أفضل كده
ومقتنع ومتفق معاكى تمام ان التدوين قوته فى لامركزيته
بس برده مع أخويا علاء المدون الى مالوش دعوة االنظام ولا يمثل أي ضغط عليه فبرده هما ماهلمش دعوة بيه

اما موضوع الوقفة فهذه كانت اول تجربة ليا وسعدت بها كثيراوكنت بحاول ألف هتافات تدل على حرية المدون فى التعبير عن رأيه أي كان رايه ده وبرده ماكانش فى دماغى انه لازم يكون مدون إسلامى
مثلا يا مدون دون على راحتك النظام مايقلش راحتك

مدونات مدونات هاندون حتى الممات

هتافت عادية لا تدل على فكرى أو منهجى للتدوين عموما
موضوع النشيد فانا بجد أنا معرفش انه بتاع الاخوان والتانى بتاع كفاية بقولك أول مرة وبالنسبة لكتير من الناس لم تمثل لهم أي شيئ ، ولو الموضوع توازن كان هايبقى عند لان صاحب البوابة اسلامى وغنى النشيد وعلاء إسلامى والجيزاوى وكش ملك وغيرهم والله كتير اسلامى وكلهم غنوا كفاية، ده كمان كان فيه احد سلفى وهو احمد يوسف وغنى نشيد كفاية

بجد الموضوع عادىجدا
وتشرفت انى شوفتكم جميعا
تحياتى

عمر الشرقاوى said...

فى الحقيقه سبب ذلك هو عدم وجود شباب من التيار المقابل لانهم كللهم محضروش وطبعا دائما الاخوان فى المقدمه انا تعرفت على حضرتك فى النقابه وكانت فرصه ممتازه انى اعرف كم هايل من المدونات الرائعه واصحابها ناس مثقفه ومش خايفين فعلا وانا بحايكى على كلمتك الرائعه وعلى النقيض فى ناس كتير كان نفسى اتعرف عليهم ويكون فى ود بينهم لكن للاسف واخدين جانب مش عارف ليه مع اختلافى مع علاء عبد الفتاح الا انه كان صدرو واسع وانا باحيه ووائل كان نفسى اتعرف عليه بجد لكن برضو معجبنيش انه كان منزوى وزى ما يكون مش عايز يكللم حد

يساري مصري said...

علاء said...

الأخ المشمتز ده

العبد لله المشمئز اسمه مكتوب قدامك تقدر تقرأه و تناديني بيه ولا حسن البنا علمكوا تتنابذوا بالالقاب :) ؟؟؟؟

انا كنت مشارك و كنت انوي المشاركه و لم انسحب إلا عندما ازعجني الهتاف العشوائي اللي مكانش عاجبني و ختاماً بالنشيد الغريب

"احنا مين احنا مين إحنا المدونين "
يعني ايه مين همه المدونين ؟؟حاملي سلاح التغير و لا المكافحين من خلف الكيبوردات العظام ؟؟!!!

أحمد عبد الفتاح said...

انا مش شايف ان النشيد الاخواني او الكفياوي ليهم لزمة
والوقفة نفسها مكنتش وقفة مدونين قوي
انا عندي مثال لوقفة مدونين احلي بكتير
افتكروا معايا اول ما اطارد عبد المنعم محمود من الامن فيه مجموعه من المدونين وانا شرفت اني اكون احدهم عملوا دعوه لوقفة عشان منعم وكانت علي سم النقابة وبالرغم من ان اغلب الي حضر اخوان بس كانت وقفة جيدة جدا الكل رفع الكي بوردات ومكنتش في صورة وقفة حزب او فصيل معين
والمثل التاني يوم عرض منعم علي نيابة شبرا والي حضرتك حضريتها وضربتي بيها مثل فيس الموتمر

Anonymous said...

Türkiye'nin üçüncü büyük şehri olan İzmir'de izmir escortluk hizmeti yapan bir çok bayan var.
escortluk hizmetini genelde bayanlar yapar bunlara bayan escort
denir.İzmir'de en çok tanınan izmir escort Seren'dir.İzmir'de tüm escortlar izmir escort sitesine ücretsiz ilan verebilir.

شركة نقل عفش بالرياض said...

شركة نقل عفش بالرياض