Wednesday, October 11, 2006

مصر غانية السياسة

ارسل لي احد الاصدقاء هذا المقال لم اعهد بانيس منصور يكتب بتلك اللهجه الشديده ويصعب علي ان توصف مصر بهذا لكنني اجده قد اصاب الحق لقد اصبحت مصر كما قال
غانية السياسة متسولة الاقتصاد ضاربة الودع قارئة الفنجان
اضيف و اذا صبحت مصر غانية السياسة فبايد قوادوها في نظام مبارك وولده وان اصبحت مصرمتسولة الاقتصاد فبايد السارقون الناهبون في نظام الحرامية
عمدة43772 ‏السنة 131-العدد 2006 اكتوبر 10 ‏17 من رمضان 1427 هـ الثلاثاء
مواقف
بقلم : أنيس منصور
فسد المصريون ولم يعودوا قادرين علي القيادة والريادة‏,‏ فقد استطاع المصريون ان يهزوا صورتهم في العالم العربي والعالم ايضا‏..‏ لقد فسد المصريون ولم يعودوا يعرفون القيمة الحقيقية لبلادهم والدور التاريخي لشعبهم‏,‏ لقد مسحوا بأنفسهم الارض‏,‏ وهانوا علي الناس فهانوا علي انفسهم‏..‏ والشاعر القديم يقول‏:‏عرضنا انفسا عزت علينا
ـ ومارخصت ـ فاستباح بها الهوان
ولو أنا منعناها لعزت
ولكن كل معروض مهان
ومن اجمل واعمق واوجع دعوات الرسول عليه الصلاة والسلام يوم خروجه من الطائف حزينا كسيرا قوله‏:‏
اللهم اليك اشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي‏,‏ وهواني علي الناس‏..‏ وهواني علي الناس‏!‏
ونحن ايضا يارسول الله فقد هان أمرنا علي انفسنا‏..‏ فاصبحنا ولايرانا احد اذا ظهرنا‏,‏ ولا يسمعنا اذا قلنا ولا يهابنا اذا هددنا ولا يصدقنا اذا اقسمنا‏,‏ ولا يمشي وراءنا اذا رفعنا علم الريادة او القيادة او الكفاح او الدعوة‏..‏
في فيلم‏(‏ دون كاميلو‏)‏ الايطالي كان القسيس يحمل تمثالا وفوجئ بأن كلبا يسير وراءه‏..‏ ولم يندهش‏,‏ فلابد ان يمشي وراء احد من الحيوان او الانسان‏,‏ لابد من احد يمشي وراءنا يرد لنا اعتبارنا ويغطي عورتنا التي كشفناها وفضحنا بها أنفسنا‏..‏
ولا يفهم المصريين أحد سوانا‏,‏ نحن الذين مسخنا انفسنا قردة وغضبنا عندما ضحك الناس‏,‏ ونحن الذين جعلنا من انفسنا نكتة المجالس وغضبنا عندما تضاحك الناس علي خيبتنا‏..‏
من يقرأ صحف مصر ليس في حاجة إلي من يدله علي الدرك الذي انحدرنا اليه‏,‏ ولا مستوي الاهانة والهوان والابتذال والدعارة والتجارة التي اخترناها لأنفسنا‏!‏ فأصبحت مصر غانية السياسة متسولة الاقتصاد ضاربة الودع قارئة الفنجان‏..‏ والدنيا من حولنا تجري وتتسابق الي
فوق ونحن واقفون في مواقعنا ـ حرام علينا ما اقترفناه في حق مصر امس واليوم وغدا‏!‏

11 comments:

free soul said...

I am happy he is speaking this strong, because I believe that we need someone to slap us on the face to wake us up on the truth that we try to avoid, our pride prevents us from believing it and as you said we never accept anyone to speak about the hell we are going to, the trash we throw our selves in

see ahmed shokair

and here my blog

the first step to fix a bug in a system is to find it and clearely and bravely define it, that is what we leaned in system design, i believe this apply in our case , hope we don't just rush to refuse his words moved by our stupid illussion and pride

Jester said...

I don't like Anis Mansour very much. He has an implorable attitude towards women and he's really nothing but a peddler of recycled ideas. What I don't like about this kind of writing is that it's just cheap! It takes no genius to realize that we're in a very difficult place in history at the moment yet there is a multitude of journalists like Anis who greet us every morning with this kind of spiteful non-constructive rubbish. Being critical doesn't mean how many metaphors and crative allusions you can come up with to describe failure but rather as Free Soul puts it to clearly define the bug in the system and bravely confront it. Anise writes in the hypocritical Al Ahram newspaper; one of the journalism crimes of the century. I'd like to see him criticize the pandering and ass kissing to the ruling regime that Al Ahram sells us everyday.

Ps. You've got a great blog here, rabbena yi7meeki ya benti!

wa7ed mn masr said...

و غانم يا سلمى يحب السلامة
و لاجل المغانم يبيع العمامة
و يبعد و يقرب و يعشق لمأرب
و فى الجد يهرب ليوم القيامة
أحمد فؤاد نجم

"يعشق لمأرب"
أكيد ماخدش باله من مصر غانية السياسة متسولة الاقتصاد ضاربة الودع قارئة الفنجان و صعبت عليه مصر و صعب عليه حالنا‏ النهاردة الصبح و كأنه ماكنش جزء من النظام قبل كده

minesweeper76 said...

يا جماعة ممكن حد من اللي في مصر يتأكد إن الكلام ده فعلا لأنيس منصور، و إنه تم نشره فعلا في الأهرام؟ للأسف أرشيف الأهرام على الإنترنت تمت "خصخصته"، و بالتالي لا يمكن التأكد إلا بدفع "المعلوم" أو بالتأكد من النسخة المطبوعة.

أنا شخصيا بطلت أقرأ لأنيس منصور من زمان، لكن نظرة سريعة لأعمدته في الأهرام و الشرق الأوسط تخليني أستبعد إنه يكون هو اللي كتب الكلام ده.

To free soul, there are a lot of Egyptian writers who use a much stronger language, and much deeper thoughts. Even in El-Ahram, you will be surprised by what Salama Ahmad Salama, Fahmy Howaidi, Salah El-Deen Hafez, Farouq Gweida and Sayed Ali write. And let's try to avoid using the bug fixing analogy, because unfortunately we can't afford another cold reboot :)

free soul said...

to minesweeper:

My friend i know there are other writers that write in a stronger way, but him moving to this means to me that the circle of understanding for our current bad situation is extending, although i don't read to anis mansour, but many others read his stuff and this will help them change the romantic pic about thier lovely egypt

about the bug fix, it is either you fix the bug step by step, takes long time or use the sudden reboot way, this problem busy my mind for long, on which way should the situation be fixed!!

توتة توتة said...

هو كلام جميل بس غريب على واحد زي انيس منصور يتكلم بالطريقة دي و هو اللي كان واحد من اللي بيطبلوا ورا الحكومة

أحمد المصري said...

سمحت لنفسي بأن أضع بوستر " إحنا مش خايفين في مدونتي" على سبيل توصيل الرسالة الى كل الناس و لكني فكرت أن أخذ الإذن من مصم البوستر فهل تدليني كيف؟ او ان كان لا يمانع قوليلي هنا لارتاح لكي لا احس باني اعتديت على حق اي احد
شكرا

محمد خير said...

عجبي على اللي بيقتلوا القتيل ويمشوا في الجنازة

nagah said...

صدق أنيس منصور فيما قال, ولا يجب أن نحكم على آراء أحد بطريقة عاطفية وكأننا لانرى مكانة مصر الآن الى أين تسير, ودائما نخلط بين مصر والحاكم و كانهما اثنين فى واحد
وشكرا
صاحب النهر
WWW.ALNAHR.BLOGSPOT.com

توتة توتة said...

انا مش عارفة اقولك مرسي ازاي على
كل شىء تقريبا عن كيفية التدوين

zooty-man said...

الغريب ان انيس منصور يكتب الكلام دة
يعنى الرجل بقاله 25 سنة بيكتب مذكراته
ومغامراته
ويتباهى بكم المعارف من المشاهير

الرجل فاق....ولا البلد هى اللى ماتت؟