Monday, March 26, 2007

الإستفتاء و سنينة

وصلت مطار القاهرة فجر اليوم بعد رحلة قصيرة وخلال الأسبوع الفائت لم يتسع لي الوقت و لم أتمكن من الدخول على الإنترنت إتجهت إسكندرية مباشرة ووصلت في السابعة صباحا لأجد المفاجئة التعديلات إتسلقت و الإستفتاء اليوم و على كل المواد مرة واحدة مع أن المواد موجوده في اماكن مختلفة و مفيش علاقة بينهم !!!! كنت مش شايفة قدامي من التعب و في طريقي للبيت عند وصولى لإسكنرية و إستقبلتني اللافتات التي تدعو للمشاركة في الإستفتاء و اللي كانت كلها مؤيدة طبعا للترقيعات الدستورية و أمام نادي القضاة وقفت ثلاث سيارات للأمن المركزي تصيبني بالضيق ألا عيب النظام القذرة و يخفون موعد الإستفتاء كأنه سر حربي أو موعد ضربة جوية جديدة لمبارك الرجل العسكري الموجود منذ أكثر من 25 عاما في مكان لا يناسبة , .
نمت قليلا ثم توجهت مباشرة لأدلي بصوتي فلست مع المقاطعة هذة المرة و اعتقد ان المقاطعة تسببت في خسارة للمعارضة وللحق و أعتبرها سلبية
توجهت لمقر لجنتي و على البوابة جلست خمس نساء على ما أذكر سألوني عن إسمي و طلبوا بطاقتي أعطيتها لإحداهن بحثت عن إسمي ثم هتفت في فرحة اهه لاقيته و بدأت تنقل بياناتي إلى الورقة الموجود صورتها مع التدوينة الورقة حمل إسم و شعار الحزب الوطني !!! و كذلك جداول الناخبين تحمل إسم الحزب الوطني و شعاره !!!! إستوقفت السيدة قائله أنا لا انتمي للحزب الوطني لماذا تكتبي إسمي على ورقة تحمل إسم و شعار الحزب الوطني و لماذا تحمل جداول الناخبين نفس الإسم و الشعار و هنا تخل في سرعة و إرتباك ضابط امن الدولة الموجود باللجنة و أخذ يشرح أن الورقة الصغيرة التي تدون عليها السيدة بياناتي هي فقط لمساعدتي و ان مفهاش حاجة فقلت له ولكن لماذا تحمل جداول و كشوف الناخبين نفس الشعار لماذا يكتب إسمي في كشوف تحمل إسم وشعارالحزب الوطني و أنا لاانتمي و لا أريد انأنتمي إلى هذا الحزب و هنا بدا الضابط يعصب و يتنرفز و قال لي لن نمنعنك من الإستفتاء بما تريدين إختاري ما تشاءين قلت له بالطبع سأختار ما أشاء و لكنني فقط لا أفهم و هنا إنصرفت و على وجه الضابط الضيق , دخلت اللجنة و خلف الستار قرأت التهريج الموجود في ورقة الإستفتاء و أدليت ب "لا" و ضميري مرتاح ووضعت يدي في الحبر و أنصرفت يوم أسود أخر في تاريخ مصر و لا عزاء للمصريين

6 comments:

copa said...

مع ان المفروض ميبقاش اسمه استفتاء المفروض
يبقي استهزاء استعباط و تصرفيك ممتاز مع اني كان نفسي استفتي انا راخر و اقول لا بس معنديش بطاقة انتخابيه :@ حاجه تعقر الدم

brokenheart said...

مدونة واحدة مصرية من اجمل المدونات اللى الواحد ممكن يقراها ويلعن فى البلد زيادة اكتر ما هو بيلعنها كل يوم والتانى فى المصالح الحكومية وفى الهايكستب وفى الشهر العقارى وفى كل مكان بتضطر فيه انك تتعامل مع الحكومة وتمسي على اللى قاعد سواء بقى بسجارة ولا ببريزة ولا باى حاجة

احلى حاجة فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية اللى انا اصلا مش عارف ايه هيا ان اى ظابط عاوز يجيب اى حد يبعت يجيبه من غير اذن نيابة ......... انا شكلى كدة حافك من البلد دى واجر جزيرة فى وسط البحر اقعد فيها لوحدى

BeLiEvEr said...

هى الحركه بتاعت الورقه اللى مكتوب فيها الإسم و الرقم الإنتخابي بتاغة الحزب الوطنى حصلت فى كل اللجان.
الحركه دى بقى مش فاهم معناها.
هل هى مساعده و الحزب الوطنى و الفكر الجديد. ولا دى وسيله لتزوير الإستفتاء؟

لأن الغريب إن الحركه دى فى كل اللجان تقريبا، يعنى دى بتعليمات من الحزب.
على العموم، يا خبر النهارده بفلوس، بكره ببلاش.

Anonymous said...

هيا الورقة الي بيكتب فيها اسامي الناخبين بتبقى مساعدة يعني من الحزب الوطني انه يعني الحزب بيروح ينسخ الكشوف و يجيبهاو يحطها على الباب مع ناس من الحزب بحيث الي داخل يلاقي اسمه بسهولة بدل ما يخش بنفسه يدور على اسمه في وسط الكشوف على باب اللجنة

و على فكرة في انتخابات البرلمان كان كل المرشحين من المعارضة و الحكومة عاملين الحركة دي و قاعدين بالكشوف المنسوخة على بيبان اللجان

فانا اظن ان لو كان حزب زي الوفد او التجمع اخد المبادرة دي و جاب اسامي الناس من الكشوفات زي الوطني ما عمل كانت هتبقى حركة حلوة منه لكن احنا بس فالحين نقاطع

فعموما يعني الحركة دي في حد ذاتها مش دليل يعني على المهازل الي حصلت في حاجات اكبر من كده بكتير حصلت

و على فكرة انا كما رحت الاستفتاء و انا ناقم جدا جدا جدا على موقف المعارضة الداعي للمقاطعة

مع احترامي

Amar ramzy said...

ya wa7da msria we kol aly zyek.....

anty 3yza tbozy al balad wala eh ?????? anty 3yza tmshy al balad zy ma anty 3yza wala eh ??

siby fy nas a7san menk we akbar mnek 3rffen y7komo al balad de koisz awy

واحد زهقان said...

كويس انك لقيتي اسمك...انا بقى من ساعت الانتخابات الرلمانية اللي فاتت لسة بدور عليه في الكشوفات